هذه المقالة متوفرة بالـ English (الإنجليزية)

نظرة عامة

الإصبع الزنادي هو حالة يعلق فيها أحد أصابعك في وضع الثني. قد ينثني أو يستقيم إصبعك مع إصدار صوت طقطقة — كالضغط على الزناد وسحبه.

ويعرف الإصبع الزنادي أيضًا باسم “الإصبع الزنادية”. تحدث هذه الحالة عندما يؤدي الالتهاب إلى تضيُّق المساحة الموجودة داخل الغمد الذي يحيط بالوتر في الإصبع المُصاب. إذا كانت حالة الإصبع الزنادي مزمنة، فقد يصبح إصبعك عالقًا في وضع الثني.

ويعد الأشخاص الذين يستلزم عملهم أو هواياتهم إلى أفعال متكررة تحتاج إلى استخدام القبضة هم أكثر عرضة لخطر الإصابة بالإصبع الزنادي. كما تعتبر هذه الحالة أكثر شيوعًا بين النساء والأشخاص المصابين بداء السكري. يختلف علاج الإصبع الزنادي بناء على شدة الحالة.((https://orthoinfo.aaos.org/en/diseases–conditions/trigger-finger/))

الأعراض

قد تتطور علامات الإصبع الزنادي وأعراضه من معتدلة إلى حادة، وتشمل:

  • تيبس الإصبع، خاصة في الصباح.
  • شعور بالفرقعة أو الطقطقة حين تحرك الإصبع.
  • وجع أو نتوء (عقيدة) في راحة اليد عند قاعدة الإصبع المصاب.
  • ثبات الإصبع في وضع منحنٍ، والذي ينفرد فجأة بشكل مستقيم.
  • ثبات الإصبع في وضع منحنٍ، ولا تكون لديك القدرة على فرده.

يمكن أن يؤثر الإصبع الزنادي على أي إصبع، بما في ذلك الإبهام. قد يُصاب أكثر من إصبع واحد في كل مرة، وقد تصاب كلتا اليدين. عادةً ما يكون الإصبع الزنادي أكثر وضوحًا في الصباح، أو عند مسك شيء ما بقوة أو عندما تحرك إصبعك.((https://www.nhs.uk/conditions/trigger-finger/))

متى تزور الطبيب

اطلب الرعاية الطبية الفورية إذا كان مفصل الإصبع ساخنًا وملتهبًا، حيث قد تشير هذه العلامات إلى الإصابة بعدوى.

إذا كنت تعاني من أي تيبس أو ثبات أو خدر أو ألم في مفصل الإصبع، أو إذا لم يكن باستطاعتك فرد الإصبع أو ثنيه، فحدد موعدًا مع طبيبك.((https://my.clevelandclinic.org/health/diseases/7080-trigger-finger–trigger-thumb))

الأسباب

الأوتار هي أحبال ليفية سميكة تربط العضلات بالعظام. كل وتر مُحاط بغمد للحماية. تحدث حالة الإصبع الزنادي عندما يُصبح غمد الإصبع المصاب ملتهبًا. يؤثّر هذا على حركة الوتر داخل الغمد.

يسبب تهيّج غمد الوتر طويل المدى ظهور ندوب وانتفاخات ونتوءات (عُقيدات) بالوتر المُعاق حركته.((https://emedicine.medscape.com/article/1244693-overview))

عوامل الخطر

تتضمن العوامل التي قد تعرضك لخطر الإصابة بمرض الإصبع الزنادي ما يلي:

  • حركات التقاط متكررة.قد تؤدي المهن والهوايات التي تنطوي على استخدام متكرر للأيدي والإمساك بأشياء لفترة طويلة إلى زيادة خطر الإصابة بالإصبع الزنادي.
  • مشكلات صحية محددة.يرتفع خطر إصابة الأشخاص المصابين بداء السكري أو التهاب المفاصل الروماتويدي بالإصبع الزنادي.
  • جنسك.تعتبر الإصابة بالإصبع الزنادي أكثر شيوعًا في النساء.
  • جراحة متلازمة النفق الرسغي.قد تكون الإصابة بالإصبع الزنادي إحدى المضاعفات المرتبطة بجراحة متلازمة النفق الرسغي، خاصةً خلال الأشهر الستة الأولى بعد الجراحة.((https://www.thecenteroregon.com/pain-injury-services/hand-wrist-pain/trigger-finger/))

التشخيص

تشخيص اصبع الزناد لا يحتاج لفحوصات مخصوصة. سيقوم طبيبك أو مقدم الرعاية الصحية الخاص بك بالتشخيص بناء على تاريخك الطبي والفحص البدني. أثناء الفحص البدني، سيطلب منك طبيبك فتح وإغلاق يديك، ليستكشف مناطق الألم، ضعف الحركة ودلالات السد.

سيتحسس طبيبك راحة يدك أيضًا ليرى ما إذا كان هناك نتوءًا بارزًا. إذا ما كان النتوء مترافقًا مع اصبع الزناد، فسيتحرك مع حركة الإصبع لأن النتوء ما هو إلا منطقة متورمة في جزء الأوتار التي تحرك الإصبع.((https://www.merckmanuals.com/home/bone,-joint,-and-muscle-disorders/hand-disorders/trigger-finger))

العلاج

يختلف علاج الإصبع الزنّادية حسب درجة الحالة ومدة ظهورها.

وقد تتضمن هذه العلاجات التحفظية غير الباضعة ما يلي:

  • الراحةتجنب الأنشطة التي تتطلب تكرار الإمساك بالعناصر وتكرار القبض أو الاستخدام المطول للآلات المحمولة باليد والتي تصدر اهتزازًا حتى تتحسن الأعراض التي تشعر بها. إذا كنت لا تستطيع تجنب هذه الأنشطة تمامًا، فقد توفر القفازات المحشوة بعض الحماية.
  • جبيرة.قد يطلب منك الطبيب ارتداء جبيرة ليلاً للحفاظ على الإصبع المصاب في وضع مُمدد لمدة تصل إلى ستة أسابيع. فالجبيرة تساعد على إراحة الوتر.
  • تمارين الإطالة.قد يشير عليك طبيبك أيضًا بممارسة تمارين خفيفة للمساعدة في الحفاظ على الحركة في إصبعك.((https://www.orthobullets.com/hand/6027/trigger-finger))

الأدوية

العقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات — مثل الإيبوبروفين (أدفيل وموترين السابقي الذكر) أو نابروكسين (أليف) — يمكنها أن تخفف الألم لكن من غير المرجح أن تخفف التورم المحيط بكيس الوتر أو المحاصر للوتر.((https://www.physio-pedia.com/Trigger_Finger))

الإجراءات الجراحية وغيرها من الإجراءات

إذا كانت الأعراض لديك شديدة، أو إذا لم تساعد العلاجات المتحفظة، فقد يقترح طبيبك:

  • حُقن الستيرويد.قد يؤدي حقن دواء الستيرويد قرب غمد الوتر أو داخله إلى الحد من الالتهاب والسماح للأوتار بالانزلاق بحرية مرة أخرى. هذا هو العلاج الأكثر شيوعًا، وهو عادةً ما يكون فعالاً لمدة عام أو أكثر لدى معظم الأشخاص المعالجين. ولكن في بعض الأحيان يتطلب الأمر أكثر من حقنة واحدة.

بالنسبة للأشخاص المصابين بداء السكري، فإن حُقن الستيرويد تميل لأن تكون أقل فعالية.

  • التحرير عبر الجلد.بعد تخدير راحة اليد، يدخل طبيبك إبرة قوية إلى النسيج الموجود حول الوتر المُصاب. يساعد تحريك الإبرة وإصبعك في فك الانسداد الذي يعيق حركة الوتر السلسة.

يمكن إجراء هذا العلاج بمساعدة التحكم عن طريق الموجات فوق الصوتية، حتى يتمكن الطبيب من رؤية مكان طرف الإبرة تحت الجلد للتأكد من أنها تفتح غمد الوتر بدون إتلاف الوتر أو الأعصاب القريبة. وعادة ما يتم هذا الإجراء في عيادة الطبيب، أو في حجرة العمليات التابعة للعيادة.

  • الجراحة.يمكن للجراح من خلال شق صغير موجود بالقرب من قاعدة إصبعك المُصاب، أن يقطع الجزء المسدود من غمد الوتر. يتم هذا الإجراء عادة داخل غرفة العمليات.((https://www.medicinenet.com/trigger_finger/article.htm))