هذه المقالة متوفرة بالـ English (الإنجليزية)

نظرة عامة

التقرن الشعري: تقرّن الجريبات الشعرية هو حالة شائعة غير ضارة تصيب الجلد وتسبب بقعًا خشنة جافة وبثورًا صغيرة، وتظهر عادة على الذراعين و الفخذين والخدّين والأرداف. لا تسبب البثور في العادة الألم أو الحكة.

يعد تقرّن الجريبات الشعرية في الغالب شكلاً مختلفًا للجلد الطبيعي. ولا يمكن الوقاية منه أو الشفاء. لكن يمكنك علاجه باستخدام المرطبات والكريمات المتاحة بوصفة طبية للمساعدة في تحسين مظهر الجلد. وتتعافى الحالة عادةً بعد بلوغ سن الثلاثين.((https://www.healthline.com/health/keratosis-pilaris))

الأعراض

يمكن أن يحدث تقرّن الجريبات الشعرية في أي عمر، ولكنه أكثر شيوعًا بين الأطفال الصغار. تتضمن العلامات والأعراض ما يلي:

  • تكتلات صغيرة غير مؤلمة، والتي توجد عادة أعلى الذراعين، أو الوركين، أو الخدين، أو الردفين.
  • جلد خشن وجاف في المناطق المصابة بالتكتلات.
  • تسوء عندما تتسبب التغيرات الفصلية المناخية في قلة الرطوبة حيث يميل الجلد إلى أن يكون أكثر جفافًا.
  • تشبه التكتلات المشابهة للصنفرة لحم الإوز.((https://dermnetnz.org/topics/keratosis-pilaris/))

متى تزور الطبيب

عادة ما لا تدعو الضرورة إلى علاج التقرن الشعري. ولكن، إذا كنت قلقًا حيال مظهر جلدك أو جلد طفلك، فاستشر طبيب العائلة أو اختصاصيًا في الأمراض الجلدية (أخصائي أمراض جلدية). كثيرًا ما يمكنه التشخيص عبر فحص الجلد والتكتلات القشرية المميزة.((https://www.aad.org/public/diseases/a-z/keratosis-pilaris-treatment))

الأسباب

ينتج تقرّن الجريبات الشعرية عن تراكم الكيراتين — وهو بروتينٌ قاسٍ يحمي البشرة من المواد الضّارة والعدوى. يشكّل الكيراتين سدادات قشرية تغلق المسامّ الخاصة بجريبات الشعر. عادةً ما يتشكل عددٌ كبيرٌ من السدادات، مما يسبب ظهور بقع من الجلد الخشن ذي البثور.

لا أحد يعرف بالضبط السبب وراء تراكم الكيراتين. لكنه قد يحدث بالمصاحبة مع الأمراض الوراثية أو غيرها من الجلدية الأخرى مثل التهاب الجلد التأتبي. تسبب البشرة الجافة تفاقم هذه الحالة.((https://www.aad.org/public/diseases/a-z/keratosis-pilaris-self-care))

التشخيص

بصفة عامة، لن تحتاج مراجعة الطبيب في حالات التقرن الشعري. إذا قمت بزيارة طبيبك، فسيتمكن من تشخيص الحالة من خلال فحص الجلد المصاب. لا يلزم إجراء اختبارات.((https://emedicine.medscape.com/article/1070651-overview))

العلاج

وعادة ما يزول تقرّن الجريبات الشعرية تدريجيًا من تلقاء نفسه. وفي هذه الأثناء، يمكنك استخدام أي من المنتجات المتنوعة المتاحة للمساعدة على تحسين مظهر الجلد المصاب. إذا لم تجدِ المرطبات وتدابير الرعاية الأخرى نفعًا، يمكن أن يصف الطبيب كريمات دوائية.

  • كريمات لإزلة خلايا الجلد الميتة.تساعد الكريمات التي تحتوي على حمض ألفا هيدروكسي أو حمض اللاكتيك أو حمض الساليسيليك أو اليوريا في إزالة خلايا الجلد الميتة. كما أنها ترطب وتُنعّم البشرة الجافة. وبناء على مدى تأثير هذه المراهم (مقشرات البشرة الموضعيّة)، يتوفر بعضها بدون وصفة طبية وبعضها الآخر بوصفة طبية. ويمكن أن ينصحك الطبيب بأفضل خيار وعدد مرات وضعه. قد تتسبب الأحماض الموجودة في الكريمات في حمرة الجلد أو لسعه أو تهيجه، ولذا لا يُنصح بها للأطفال الصغار.
  • الكريمات المخصصة لمنع انسداد بصيلات الشعر.تعمل الكريمات المستخلصة من فيتامين أ (كريمات الرتينويد الموضعية) بتحفيز دورة الخلايا ومنع انسداد بصيلات الشعر. ومن أمثلة كريمات الرتينويد الموضعية ريتينوين (رتين-أ، رينوفا، أفيتا) وتازاروتين (تازوراك، أفاج). يمكن أن تتسبب هذه المنتجات في تهيج الجلد وجفافه. وأيضًا إذا كانت المرأ حاملاً أو مرضعًا، فقد يقترح الطبيب تأخير علاج كريمات الرتينويد الموضعية أو اختيار علاج آخر.

يمكن لاستخدام الكريمات الطبية بانتظام أن يحسن من مظهر الجلد. ولكن تعود الحالة عند التوقف عن الاستخدام. وحتى مع العلاج، فعادة ما يستمر التقرن الشعري لسنوات.((https://my.clevelandclinic.org/health/diseases/17758-keratosis-pilaris))

نمط الحياة والعلاجات المنزلية

لا تقي إجراءات المساعدة الذاتية من الإصابة بالتقرن الشعري ولا تعالجه. ولكن يمكن أن تساعد في تحسين مظهر البشرة المصابة.

  • استخدم الماء الدافئ، وقلل من فترة الاستحمام.تزيل المياه الساخنة أو الفترات المطولة من الاستحمام أو غسيل الجسم، الزيوت من البشرة. ينبغي اقتصار وقت الاستحمام أو غسيل الجسم على 10 قائق تقريبًا أو أقل. يمكن استخدام الماء الدافئ دون الماء الساخن.
  • ينبغي معاملة البشرة بطريقة لطيفة.تجنب استخدام الصابون القوي على البشرة، والمسبب للجفاف. يمكن إزالة البشرة الميتة برفق (التقشير) باستخدام منشفة أو لوفة. فقد يؤدي الكشط الحاد أو إزالة انسدادات بصيلات الشعر إلى تهييج البشرة وتفاقم الحالة. وبعد الاغتسال أو الاستحمام، يمكن تجفيف أو تنشيف البشرة بالمنشفة برفق وبطريقة متقطِّعة لتحتفظ البشرة ببعض الرطوبة.
  • يمكن استخدام الكريمات الطبية.يمكن استخدام الكريمات التي تتوفر دون وصفة طبية والتي تحتوي على اليوريا (نيوترابلس، يوسيرين)، أو حمض اللاكتيك (أملكتين، لاكهيدرين)، أو حمض ألفا هيدروكسي أو الساليسليك. إذ تساعد هذه الكريمات على تليين وإزالة خلايا الجلد الميتة. كما أنها ترطب وتُنعّم البشرة الجافة. وينبغي وضع هذا المنتج قبل المرطِّب.
  • الترطيب.في أثناء بقاء الجلد رطبًا من أثر الاستحمام، يمكن وضع المرطِّب الذي يحتوي على اللانولين (لانسينو، ميديلا) أو هلام النفط (الفازلين) أو الجليسرين (جليسوليد). إذ تساعد هذه المكونات على تلطيف الجلد الجاف والاحتفاظ بالرطوبة. تقدم المرطبات السميكة نتائج أفضل، مثل اليوسيرين والسيتافيل. ينبغي تكرار وضع المنتج على البشرة المصابة عدة مرات في اليوم.
  • استخدم جهاز ترطيب.يؤدي انخفاض الرطوبة إلى جفاف البشرة. يمكن لجهاز الترطيب المنزلي أو جهاز ملحق بالفرن إضافة الرطوبة إلى الهواء داخل المنزل.
  • يلزم اجتناب الاحتكاكات بسبب الملابس الضيقة.ينبغي حماية البشرة المصابة من الاحتكاك نتيجة ارتداء الملابس الضيقة.((https://www.healthdirect.gov.au/keratosis-pilaris))