أمراض

الوكعات

الوكعات

This post is also available in: English (الإنجليزية)

شارك هذا

نظرة عامة

الوكعات: الوكعة هي نتوء عظمي يتكوَّن على المفصل عند قاعدة إصبع القدم الكبير. يحدث ذلك عندما تتحرك بعض العظام في الجزء الأمامي من قدمك عن مكانها. يؤدي هذا إلى سحب طرف إصبعك الكبير نحو الأصابع الأصغر، ويجبر المفصل عند قاعدة إصبع قدمك الكبير على البروز. قد يكون الجلد فوق الورم أحمرَ ومؤلمًا.

يمكن لارتداء أحذية ضيِّقة أن يسبِّب الوكعات أو يجعلها تَسُوء. قد تتطوَّر الوكعة أيضًا نتيجةً لشكل قدمك أو تشوُّه في القدم أو حالة طبية، مثل التهاب المفاصل.

يمكن أن تظهر الوكعات الصغيرة (الوكيعات) على مفصل إصبعك الصغير.[1]https://www.webmd.com/skin-problems-and-treatments/ss/slideshow-about-bunions

الأعراض

تَشمل مُؤشِّرات الوكعة وأعراضها ما يلي:

  • ظهور نتوء مُنتفِخ في الجهة الخارجية لقاعدة إصبع قدمكَ الكبير.
  • تورُّمًا أو احمرارًا أو ألمًا حول مِفْصل إصبع قدمكَ الكبير.
  • إن الشخص غالبًا ما يُصاب بالثَّفَن أو الدُّشْبُذ عند احتكاك إصبعَيْ قدمه الأول والثاني ببعضهما.
  • ألمًا مستمرًا أو ألمًا يَظهَر ويَزُول.
  • محدودية حركة إصبع قدمكَ الكبير.[2]https://orthoinfo.aaos.org/en/diseases–conditions/bunions/

متى تزور الطبيب

على الرغم من أن الأورام لا تتطلب غالبًا أي علاج طبي، فإن عليك استشارة طبيبك أو الطبيب المتخصص في علاج اضطرابات القدم (اختصاصي علاج الأرجل أو اختصاصي القدم العظمية) إذا كان لديك:

  • ألم مستمر بإصبع القدم الكبيرة أو بالقدم.
  • نتوء مرئي على مفصل إصبع القدم الكبيرة.
  • انخفاض حركة إصبعك الكبيرة أو قدمك.
  • صعوبة في العثور على الأحذية المناسبة بسبب الورم.[3]https://www.nhs.uk/conditions/bunions/

الأسباب

يوجد العديد من النظريات حول كيفية تَكوُن الوكعات، ولكن السبب الدقيق غير معلوم. تشتمل العوامل على:

  • نوع القدم الوراثي.
  • إصابات أو إجهاد القدم.
  • تشوهات موجودة عند الولادة.

اختلف الخبراء حول ما إذا كانت الأحذية الضيقة، أو ذات الكعب العالي، أو بالغة الضيق تسبب الوكعات، أو أن أحذية القدم تساهم في تطور الإصابة بها فحسب.

قد تقترن الوكعات بنوع معين من التهاب المفاصل، وخاصة أنواعه الأكثر التهابية، كالتهاب المفاصل الروماتويدي.[4]https://www.health.harvard.edu/diseases-and-conditions/what-to-do-about-bunions

عوامل الخطر

قد تَزيد هذه العوامل من خطر إصابتك بالوكعة:

  • الكعب العالي.إن ارتداء الكعب العالي يُجبِر أصابع قدميك إلى الدخول في مقدمة حذائك، وغالبًا ما تنحشر أصابع قدميك.
  • الأحذية غير المناسبة.الأشخاص الذين يرتدون أحذية مُحْكَمة للغاية أو ضيِّقة للغاية أو مدبَّبة للغاية أكثر عرضةً للإصابة الوكعات.
  • التهاب المفاصل الروماتويدي.يمكن لحالة الالتهاب هذه أن تجعلك أكثر عرضةً للإصابة بالوكعات.
  • الوراثة.قد يكون الميل إلى الإصابة بالأورام نتيجةً لمشكلة وراثية في بنية أو تشريح قدمك.[5]https://www.healthline.com/health/bunions

المضاعفات

تتضمَّن المضاعفات المُحتمَلة للوكعة ما يلي:

  • الْتِهاب الجراب.تَحدُث هذه الحالة المؤلمة عندما تلتهب اللويحات المملوءة بالسائل (الجراب) التي تُبطِّن العظام القريبة من المفاصل.
  • إصبع القدم المطرقي.يُمكن أن يتسبَّب الانثناء غير الطبيعي الذي يحدث في المفصل الأوسط من إصبع القدم، عادةً ما يكون إصبع القدم المتواجد بجانب إصبع قدمكَ الكبير، في الألم والضغط.
  • ألم المُشْط.يُسَبِّب ألم المشط ألمًا شديدًا في أَخْمُص القدم.[6]https://www.foothealthfacts.org/conditions/bunions

الوقاية

للوقاية من الوَكعَة، اِختَر أحذيتك بعناية. فيجب أن يكون صندوق الأصابع بالحذاء واسعًا وألا يكون به أصابع مُدبّبة، ويجب وجود فراغ بين طرف أطول أصابع قدمَيك ونهاية الحذاء.

ويجب أن يتوافق حذاؤك مع شكل قدمَيك دون أن يعصر أي جزء من قدمك أو يضغط عليها.[7]https://www.medicalnewstoday.com/articles/310096

التشخيص

يستطيع الطبيب التعرف على الوكعة عن طريق فحص القدم. بعد الفحص البدني، يمكن للأشعة السينية على قدمك أن تساعد طبيبك في تحديد أفضل طريقة للعلاج.[8]https://my.clevelandclinic.org/health/diseases/14386-bunions-hallux-valgus

العلاج

تتنوَّع الخيارات العلاجية تَبَعًا لشدة داء الوكعة ومدى الألم المُتسبِّبَة فيه.

العلاجات التحفظية

تشمل العلاجات غير الجراحية التي قد تخفِّف من ألم وضغط الوكعات ما يأتي:

  • تغيير الأحذية.ارتدِ حذاءً واسعًا ومريحًا يوفر مساحة كافية لأصابع قدميك.
  • وَضْع وسائد القدم.قد تكون وسائد القدم غير المُشَرَّبة بالدواء أو المتاحة دون وصفة طبية مفيدة. يمكن أن تعمل حاجزًا بين قدمك وحذائك وتساعد في تخفيف الألم.
  • الأدوية.يمكن أن يساعدك الأسِيتامينُوفين (تايلينول، وغيره)، أو الأيبوبروفين (أدفيل، موترين آي بي، وغيره) أو نابروكسين الصوديوم (أليف)؛ في السيطرة على ألم الوكعة. قد تساعد أيضًا حقن الكورتيزون.
  • حشوات الأحذية.يمكن أن تساعد حشوات الأحذية المبطَّنة في توزيع الضغط بالتساوي عند تحريك قدميك؛ مما يقلل من الأعراض ويمنع الوكعة من أن تزداد سوءًا. حشوات القدم المتاحة دون وصفة طبية قد توفر الراحة لبعض الناس؛ ويتطلب البعض الآخر أجهزة تقويمية للعظام تُصرَف بوصفة طبية.
  • استخدام الثلج.بعد الوقوف على قدميك لفترة طويلة، أو إن أصبحت ملتهبة، فقد يساعد تبريد الوكعة بالثلج في تخفيف الألم والتورُّم. إذا كنتَ تشعر بضعف الإحساس، أو لديك مشاكل في الدورة الدموية في قدميك، فاستشِر طبيبك أولًا قبل استخدام الثلج.[9]https://health.clevelandclinic.org/7-ways-to-ease-your-bunions-without-surgery/

الخيارات الجراحية

إذا لم تنجح المُعالَجة التحفّظية في علاج الأعراض لديكَ فقد تحتاج إلى جراحة. لا يُوصى بالجراحة للأغراض التجميلية، ولا يُوصى بها إلا عندما تسبّب لك الوَكعَة آلامًا متكررة أو تُعيق أنشطة حياتك اليومية.

وتوجد العديد من الإجراءات الجراحية للوَكعَة، ولا توجد تقنية واحدة مفضّلة لحل جميع المشكلات.

ويمكن إجراء الإجراءات الجراحية لعلاج الوَكعَة على هيئة إجراءات منفردة أو مركَّبة. وقد تشمل هذه الإجراءات ما يلي:

  • إزالة النسيج المُتورِّم حول مفصل إصبع قدمك الأكبر.
  • عَدل إصبع قدمك الأكبر عن طريق إزالة جزء من العظم.
  • إعادة تعديل عظمة واحدة أو أكثر في مُقَدَّم قدمك إلى وضع أكثر طبيعيةً لتصحيح الزاوية الشاذة في مفصل إصبعك الأكبر.
  • ضمّ العظام في مفصلك المُصاب بصفة مُستديمة.

من المُحتمل أن تكون قادرًا على المشي على قدمك بعد إجراء جراحة الوَكعَة مباشرةً. إلا أن الشفاء التام قد يستغرق من أسابيع إلى شهور.

وللوقاية من رَجعة الوَكعَة، ستحتاج إلى ارتداء أحذية مناسبة بعد الشفاء. ففي أغلب الحالات، من غير الواقعي توقُّع ارتداء أحذية أضيَق بعد الجراحة.

ناقِش مع طبيبكَ ما يمكن أن تتوقعه بعد جراحة الوَكعَة.[10]https://www.medicinenet.com/bunions/article.htm

السابق
التصلب الحدبي
التالي
البواسير